P B B Y

العودة للمدرسة بعد الإغلاق

الاثنين 15 شباط (فبراير) 2021 ::::: Rania

آب 2020

ما احلى العودة للمدرسة!

شهد خليل شلوله
13 عاما

العام الدراسي جميل جدا. رغم بدايته الصعبة من ارتفاع بدرجات الحرارة وعدم تجهيز المدارس بالشكل المناسب لاستقبال الطلاب وتدني في الاوضاع الاقتصادية للغالبية العظمى من الطلاب، والذهاب الى المدارس بنفس الزي المدرسي القديم. فرحنا حين التقينا بزملائنا والمعلمين الذي طال الاشتياق لهم، وبحصة الرياضيات التي اعشقها والتي احب فيها المسائل الحسابية حيث اعيش لحظات التفكير والتمعن كي أجد الاجابة الصحيحة.
التقيت بمدرستي السابقة التي احتضنتني لأنها زرعت بداخلي حب المسائل الرياضية. التقيت زميلاتي شروق وانسام الاخوة التوأم حيث كنا نتسابق نحن واياهن في حل المسائل الصعبة. بدأت المنافسة الشيقة بدأ عالم الاحلام الجميل بدأ كل شيء جميل. عاد الروتين وعاد الاستيقاظ الباكر. عاد الفطور الصباحي، عادت رائحة الزعتر والزيتون والزيت التى لا استطعم به إلا بعودة المدرسة و الاستيقاظ الباكر. عادت خبزة الدقة والزعتر التي الفها بقطعة القماش واضعها بالشنطة المدرسية التي تعبق رائحتها. عادت مدرستي التي احبها. اتمنى ان يعود العام الدراسي وبلادي القدس وفلسطين حرة وان تكون غزة بلا حصار وبلا قصف اتمنى منكم ان تدعو لأطفال غزة بحب وبسلام .

عدنا بملابسنا القديمة لا توجد فرحة لموسم دراسي جديد

اسيل محمد الهسي
9 سنوات

الاجازة الصيفية ممتعة جدا لما فيها من لعب ومرح بالنسبة لنا كأطفال. لكني كنت افكر والخوف ينتابني ليل نهار من الفايروس الذي يجتاح العالم كنت دائما انظر الى التلفاز واشاهد الاخبار وارى ماذا يحدث في بلدان العالم من هول المرض كنت افكر في كيفية استمرار حياتي وكيفية الرجوع الى مدرستي التي كانت حياتي التي انشغل بها. رغم ان الاهل حاولوا ان يرفهوا عنا بالذهاب الى البحر وبعض الزيارات العائلية التي كنا نذهب اليها خائفين من الاصابة بالفايروس، كانت اجازة ممزوجة بكثير من الخوف والفرح.
عدنا الى المدرسة مرة اخرى في موسم صيفي حار جدا، المدرسة شديدة الحر. عدنا بملابسنا القديمة لا توجد فرحة ولا بهجة لموسم دراسي جديد نتمنى ان تكون ايامنا القادمة
اجمل مليئة بالحب والسلام.

أعود الى عالمي الجميل عامي الدراسي الجديد

حمزة عيسى ابو سنيمة
15 عاما

اتحدث عن يوم جديد انقطعت عادته منذ خمسة اشهر. كوب الشاي بالنعناع الذي تعده لي والدتي الحنونة التي تستيقظ كل صباح مع اذان الفجر لكي تصلي وتعد لنا ابريق الشاي، حيث نستيقظ على رائحة النعناع الجذابة التي يفوح عطرها القوي في جميع ارجاء البيت. كوب الشاي الذي لا يحلوا لي الا ان اشربه تحت شجرة التوت امام بيتنا حيث ارى واتأمل العصافير الطائرة اتأمل اطفال المدارس الذاهبون الى مدارسهم اتأمل بزوغ اشعة الشمس الحمراء التي تولد كل يوم. انظر الى قطرات الندى التي تتساقط حباتها قطر قطرة.
هكذا انا اعود الى الحياة مرة اخرى اعود الى عالمي الجميل عامي الدراسي الجديد رغم قساوته إلا انه شيئ جميل. صديقي جهاد الذي انتظره كل صباح نذهب الى المدرسة ونتحدث عن القصف. ينضم الينا في الطريق، بقية الزملاء نمشي حتى نصل إلى المدرسة مجموعة كبيرة، نصل مع رنين الجرس نذهب الى الفصل ويبدأ يومنا الدراسي هكذا نعيش حياتنا المدرسية. ربي اتم علينا نعمة السلام والحرية .

المدرسة شيء جميل في حياتنا

لانا ابراهيم الهسي
8 سنوات

نركض كل صباح جميل نذهب الى المدرسة نلتقي الاصدقاء والمعلمين. ابحث عن مقعدي الذي اشتقت اليه، ابحث عن مكان الشجرة الموجودة بساحة المدرسة حيث نجلس نتحدث عن مغامراتنا الطفولية. معلمتي الجميلة سعاد التى تبتسم تراجع معنا الدروس. المدرسة شيء جميل في حياتنا نحبها مدرستنا


| | خريطة الموقع | الزوار : 16 / 219429

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع كتابات الأطفال   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.2.8 + AHUNTSIC