P B B Y

أحب غزة لا أعلم لماذا؟

الخميس 21 كانون الثاني (يناير) 2021 ::::: Rania

رانيا خالد الزعانيين

أحب غزة وشوارعها وبيوتها لا أعلم لماذا أحبها.... ولست طفلة تبحث عن لعبة تـُسلي طفولتها..
ولا مراهقة تتفجر في ثورة إحساسها الأولى.. ولا مجنونة غاب رقيب العقل عنها.. ولا بائعة ورد تبيع للعشاق باقات تزين موعدهم الأول مع الحب.. لست منهن.. ولا شيء يبرره..

أحبها.. وإحساسي بها يتضخم.. إحساسي بها يتسلق كالأشجار، يتعملق كالجبال...... حبها ولا شيء يبرره..

أحبها.. وليس بيني وبينها سوى الخيال.. عالم ملون .. مدن دافئة.. طرقات مزدحمة بالصراح.. دروب ملغمة بالموت.. وجنون لا يمت لنضجي بصلة..

وأن حبي ذنبي الذي أحمله.. ووزري الذي يثقلني.. ولا شيء يبرره..

أنا أحب غزة!


| | خريطة الموقع | الزوار : 25 / 283627

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع كتابات الأطفال   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.2.8 + AHUNTSIC